ورد في

شهربانو

السيدة الجليلة شهربانو

ألماني: Schahrbanu
فارسي: شهربانو
انجليزي: Shahrbanu

الصورة: قبة ضريح السيدة شهربانو في طهران

شهربانو هي بنت يزدجرد الثالث آخر الحكام الساسانيين  وزوجة الإمام الحسين (ع) وأم الإمام علي ابن الحسين زين العابدين (ع) وتذهب بعض المصادر أن اسمها كان شاه زنان ومعناها بالعربية ملكة النساء وأبدله الإمام علي (ع) إلى شهربانو حتى لا تشارك فاطمة (ع) لقبها سيدة النساء. وفي تاريخ ورودها إلى المدينة عدة روايات. نذكر منها هنا ما ورد في كتابي الإرشاد و الاختصاص للشيخ المفيد بسنده عن أمير المؤمنين علي ابن أبي طالب (ع) ما فحواه من أنه ولّى حريث بن جابر الجعفي جانباً من المشرق ، فبعث إليه ابنتي ملك فارس ، يزدجرد بن شهريار بن كسرى ، فنحل الإمام علي (ع) الاُولى شاه زنان إلى ابنه الحسين (ع) فأولدها زين العابدين (ع) ونحل الاُخرى إلى محمّد بن أبي بكر رضوان اللّه عليه محمد فولدت له القاسم.

وحسب مصادر أُخرى فإنها وردت إلى المدينة في عهد عمر ابن الخطاب مع أختها بعد انتصار المسلمين على الفرس ووقوعهما في الأسر ولكن الإمام علي (ع) حررهما منه.

ورد في بحار الأنوار ما روي عنها رضوان الله عليها أنها قالت: رأيت في النوم قبل ورود عسكر المسلمين ، كأن محمّداً رسول اللّه (ص) دخل دارنا ، فقعد مع الحسين (ع) ، وخطبني له وزوّجني منه ، فلما أصبحت كان ذلك يؤثّر في قلبي ، وما كان لي خاطر غير هذا.

فلمّا كان في الليلة الثانية رأيت أُمّه فاطمة بنت محمّد (ع) قد أتتني وعرضت عليّ الإسلام فأسلمتُ ، ثمّ قالت : إنّ الغلبة تكون للمسلمين ، وإنّك تصلين عن قريب إلى ابني الحسين (ع) سالمة لا يصيبك بسوء أحد. قالت : وكان من الحال أنّي خرجت إلى المدينة وما مسّ يدي إنسان.

وورد في بحار الأنوار وفي الخرائج والجرائح للقطب الرواندي ما فحواه أن الإمام علي (ع) لما زوجها من ابنه الإمام الحسين (ع) قال له: يا بني احتفظ بها ، وأحسن إليها ، فستلد لك خير أهل الأرض في زمانه بعدك ، وهي أُمّ الأوصياء الذرّية الطيّبة. (انتهى)

وكانت السيدة شهربانو من أتقى نساء عصرها وعرفت بالأخلاق الحميدة والشرف العظيم.

في وفاتها رضوان الله عليها اختلاف كما هو الحال في قدومها إلى المدينة وزواجها. وفي القرب من طهران في إيران يوجد على جبل سمي باسمها ضريحها المبارك.

الجدير ذكره هنا أن بعض الفقهاء في يشككون في كون شهربانو أميرة فارسية. وقد نُسجت حولها العديد من الأساطير مما يجعل توخي الرجوع إلى المصادر الموثوقة في تتبع أخبارها رضوان الله عليها مطلباً لابد منه.

الجبل الموجود عليه الضريح سمي باسمها رضوان الله عليها